بســـــــــم الله الرحمـــــــــن الرحيـــــــــــم

22‏/12‏/2011

إلى أين يا مصــر؟؟؟

مررنا بكثير من الصعوبات..وفى أحلك الظروف كنا بطبيعتنا المصرية نضحك لنخفف همومنا..صنعنا ثورة وحققنا حلم..ولكن....
افترقنا وهذا هو أسوأ ما قد يصيب قوم..
كنا نصبر من أجل هدف واحد معلوم للجميع..نصبر على أن نسمع بكاء أم شــهيد...أو نرى ناراً تشــتعل وشــوارع تدمر..حتى حققنا هذا الحلم.
ولكن حالنا اليوم يشــمت فينا الأعداء...ولم نعد نقدر على سماع بكاء أمهات الشهداء وقصصهم..فالســؤال يحيرنا ولا إجابة له..
بأى ذنب قتلوا ؟؟؟؟
من المسؤول ومن المستفيد ومن المظلوم؟؟؟؟
ضـــاع جزء كبير من تاريخنا الذى نعتز به ويحفظ هويتنا...وأهينت كرامتنا...فلم نضحك مثلما كنا نفعل...صار الأمر فوق طاقتنا...وغلب الحزن طبيعتنا المصرية...
وسؤال آخر...يجيب عليه الزمن...
إلى متى؟؟؟؟...وإلى أين يا مصر؟؟؟؟

هناك تعليقان (2):

  1. وإلى أين يا مصر؟؟؟؟
    --------------

    الى المجد بإذن الله .. هي بس عملية ولادة متعسرة ..

    دمت بخير حال

    ردحذف
  2. إن شــــاء الله...
    نورت المدونة وأســعدنى تعليقك...وجميل منك هذا التفاؤل.

    ردحذف