بســـــــــم الله الرحمـــــــــن الرحيـــــــــــم

24‏/2‏/2012

مجرد خوف !!!



أتمنى  أن أمتلك الشـــــجاعة التى تعيننى على الانطلاق فى الحياة  بلا قيود وضعتها  لنفسى....وبلا ندم.

10‏/2‏/2012

إن معى ربى


بعد أيام صعبة ومشاعر الضيق والحزن المسيطر على كثير منا..وجدت أن الله عز وجل يترك لنا علامات أو دلائل تلتقطنا من تلك الحالة وتنبهنا إلى أن ذلك ليس نهاية العالم..المهم أن نلاحظ نحن وجود تلك الدلائل.
فمن الممكن أن تكون تلك العلامة...آية قرآنية أو حديث شــريف تسمعه فى وسيلة مواصلات...أو جملة تقرأها أثناء سيرك فى طريق ما..أو صديق يحكى لك مشكلة فتجد نفسك تهون عليه وتدخل السرور لقلبه فتهنا أنت الآخر.
أو لعلها تكن حلقة من برنامج ما تنتبه لها وأنت تقلب قنوات التلفاز..أو نشــيد يصحى بك العزيمة من جديد , أو ابتسامة رضا ممن هو أكثر منك احتياجاً وضيقاً بالحياة , أو تعليق يكتب لك يهون عليك من أناس بعيدين عنك وتشعر حقاً أن المسلمين أخوة , أو جملة فى كتاب تقرأها فتغير  مسار حياتك.
عندما ترى تلك العلامات..وتتأمل وتفكر فى حالك..وتســتعجب كيف أنها تعبر حقاً عنك..وتقول : " جئت فى وقتك "...الكلام المناسب فى وقته المناسب..حقاً اعلم أن الله معك..اختارك أنت لذلك لأنه أعلم منك بما فى نفسك.
وأخيرًا...تيقنت أن الناس لا حاجة لهم بمن يضيف هماً لهمومهم..أو أن يمل الحياة أمامهم على الأقل..
فرحمة بهم ابتســم..اخف ضيقك فربما تنساه مع تلك الابتسامة..فهناك أناساً وهم فى أوج حزنهم يبتسمون لمجرد أن تقابلوا مع أناس آخرين.
أدام الله علينا  الرضـــــــــــــا والصــــــــــبر.

7‏/2‏/2012

مللت الدنيا

مللت من تلك الدنيا التى لا تستحق...وقد عرفت لمَ سميت بالدنيا.
مللت كل ما حولى..أريد أن لو أرى مشــاهد أخرى..أســمع كلاماً آخر.
***
أشــعر بأنى أريد الهروب وبشــدة من تلك الدنيا فقط...مللت العيش بها.
****
أعلم أن تلك الظروف التى نحن بها إنما هى ابتلاء من الله..وما علينا إلا الصبر والدعاء والعمل الصالح..ليصلح حال بلادنا وإن الله مع الصابرين...
فيا رب اجعلنى من الصابرين..وارحمنا وارفع غضبك ومقتك عنا يا كريم.

1‏/2‏/2012

حزن آخر..ويا رب يكون الأخير.

الحمدلله على كل حال..الشعب المصرى أصبح فى حياة لا يحسد عليها..فلا يلبث أن يمر بواقعة أو مصيبة لم يزل أثرها بعد..حتى يقع فى أخرى.. حالة من الحزن والاستياء تســيطر على نفوسنا..
والله أعلم بمن يوقعنا فى كل تلك المكائد والمصائب..هو ولينا..فاللهم انصرنا وارحم شـــهداءنا..وأتمم ثورتنا وأهلك الفاسدين وأرنا فيهم يوماً.
ومراراً وتكراراً نســأل وما من مجيب..
بأى ذنب قتلوا ؟؟؟؟؟؟؟
الفــــــــــــاتحة على شــــــــــهداء مصر الأبرياء