بســـــــــم الله الرحمـــــــــن الرحيـــــــــــم

18‏/9‏/2011

الضحية & الجانى !!


قد نظن أحياناً أننا ضحايا الظروف..ولكن لو فكرنا لوهلة..سـندرك أننا من صنعنا تلك الظروف..أو علي الأقل شـاركنا في صنعها.

خاطرة أتذكرها دئماًَ حين نتعرض للمشــاكل ونغمض أعيننا عن أسبابها..ونصرف أذهاننا عن حلول لها..ولا نفكر بفعل من كانت..؟؟ لا نفكر غير أننا الضحايا..وننسي أن من الممكن أن يكون الضحية هو نفســه الجاني..وقد نظن أننا المظلومين ولكن في الحقيقة نحن ظالمي أنفســنا.

أتحدث عن بعض المشاكل وليس كلها بالطبع..فكثيرما يضعنا الزمان موضع الضحية دون أن نكون نحن الجناة.

هناك تعليقان (2):

  1. موسى السوري20 سبتمبر، 2011 4:26 م

    كلام معبر وواقعي ..تقبلي مروري ..وفقك الله

    ردحذف
  2. شـكراً علي تعليق حضرتك وجزاكم الله خيراً

    ردحذف